Accueil Replay TV Actualité توقف تام لحركة السير بسبب السيول والفيضانات بالعاصمة

توقف تام لحركة السير بسبب السيول والفيضانات بالعاصمة

11

Replay Ennahar TV « توقف تام لحركة السير بسبب السيول والفيضانات بالعاصمة »

« النهار تي في » أول فضائية إخبارية في الجزائر، الأخبار تصلكم حيثما كنتم أول بأول
قناة النهار الإخبارية الأولى في الجزائر ، أخبار دون توقف

22 Commentaires

  1. التبهديلة العاصمة راهي هاكا و الصحراء واش نقولو عليها ، المسؤولين كانو لاتيين بالسرقة لا هلا تربحهم تفوووووو عليهم👎👎👎👎👎

  2. فكروني في حمله باب الواد و ضحاياها الله يرحمهم.
    قصة الرجل المُتدين مع الفيضان
    يُحكى أن مطرًا شديدًا بدأ يُغرق إحدى القرى. كل أهل القرية فزعوا إلا رجلٌ واحد. كان هذا الرجل شديد الإيمان ومن أكثر روّاد دور العبادة في القرية.

    أخذ الرجل يتبتّل داعيــًا بهدوءٍ وسكينة لكي يُذهب الله المطر.

    عندما وصل الماء إلى منتصف جسده، مرّ عليه شابٌّ يطفو على لوحة خشبية ودعاه لأن يأتي معه لينجو من المطر. نظر الرجل إلى الخشب وفكّر قليلاً ثم قال: ” شكرا لك. أنا أدعو الله لأن ينجيني. وأنا مطمئن أنّه سيستجيب إلى دعائي ”

    استمر الرّجل بالدّعاء : ” اللهم نجّني ” .. واستمر المطر بالهطول حتّى وصل الماء إلى ذقن الرجل. مرّ عليه شابٌ آخر معه مجموعة من قطع الخشب تشبه العوّامة ودعا الرجل لينضم إليه. فنظر الرجل إلى العوّامة للحظات ثم قال: ” شكرًا لك. أنا أدعو الله لأن ينجيني. وأنا مطمئن أنّه سيستجيب إلى دعائي ” فذهب الشّاب الآخر.

    اضطر الرّجل لأن يذهب إلى سطح المنزل كي لا يجرفه الماء. واستمر بالدعاء حتّى جاءه شابُّ آخر بقارب خشبيٍ هزيل وناداه: ” أيّها الرّجل! هيّا اركب معي بسرعة “. فأجابه الرّجل: ” قاربك يبدو ضعيفــًا، وأنا أدعو الله أن ينجيني، ولن يخيّب ظنّي ” ذهب الشّاب واستمّر المطر بالهطول.

    إلى أن مات الرّجل غرقـا !!

    وعندما بُعث إلى ربّه سأله: ” يا رب، دعوتك ولم تستجب ” ؟! فأجابه الله : ” استجبت لدعائك ثلاث مرّات !! وأرسلت إليك ثلاثة شبّان !! إلا أنّك أنت الذي رفضت النجاة ” !!
    ========================

    الحقيقة القصة مُعبرة جدا …
    ولا مانع من ذكرها عن الآخرين من باب العظة والدرس – ولها ما يدعمها الكثير من آيات القرآن والسنة عن ضرورة الأخذ بالأسباب مع (ألتوكل) على الله : وليس ترك الأسباب مع (التواكل) على الله !!

    وإذا أسقطنا القصة على حياة بعض المؤمنين للأسف : نجدها تنطبق على طريقة تفكيرهم في النجاة وفي حل مشاكلهم التي يدعون الله ليل نهار أن يُفرجها أو تنجلي !! في حين أن الحقيقة هم يهدفون إلى حل واحد فقط (إعجازي من السماء) رغم تعدد الحلول التي أرسلها الله لهم من حولهم ولم يلتفتوا إليها !!

  3. أعجبني كثيراً هذا المقال المؤثر:
    فتاة ﺗﻌﻤﻞ ﻓﻲ ﻣﻜﺎﻥ ﺗﺠﻬﻴﺰ ﺍﻟﻌﺮﺍﺋﺲ
    ﻭﻫﻲ عانس !!
    ﻋﺮﻓﺘﻢ ﻣﺎ ﻣﺪى ﺍلأﻟﻢ ؟
    … ﺭﺟﻞ ﻳﻌﻤﻞ ﻋﺎﻣﻞ ﻧظافة في ﻣﻜﺎﻥ ﺑﻴﻊ
    ﺍﻟﺤﻠﻮى ﻭﻳﻈﻦ أﻃﻔﺎﻟﻪ أﻧﻪ ﺻﺎﺣﺐ ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ
    ﻓﻴﻄﻠﺒﻮﻥ ﻣﻨﻪ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮ ﻭﺭﺍﺗﺒﻪ ﻻ ﻳﻜﻔﻲ !!
    ﻋﺮﻓﺘﻢ ما ﻣﺪى ﺍلأﻟﻢ ؟
    رجل يعمل سائق حافلة ليوصل الأطفال إلى المدارس وهو عقيم يحلم بطفل !!
    عرفتم ما مدى الألم ؟
    ﻳﺸﺎﻫﺪﻭﻥ أﻣﻬﻢ ﻭﻫﻲ ﻋﻠﻰ ﻓﺮﺍﺵ
    ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻭﻻ ﻳﻤﻠﻜﻮﻥ ﺛﻤﻦ ﺍﻟﺪﻭﺍﺀ !!
    ﻋﺮﻓﺘﻢ ﻣﺎ ﻣﺪﻯ الأﻟﻢ؟
    ﺇﺫاً ﻋﺮﻓﺘﻢ ﻛﻴﻒ ﻳﻜﻮﻥ ﺍلأﻟﻢ !!
    فالحمد ﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ نعمه الكثيرة
    ﻓﻬﻨﺎﻙ ﻣﻦ ﻳﻌﻴﺸﻮﻥ ﺟﺴﺪ ﺑﻼ ﺭﻭﺡ
    فابتسامة الفم لا تعني إبتسامة [ القلب ]
    ونباح الكلب لا يعني القوة بل [ الخوف ]
    والغضب أوله جنون وأخره [ ندم ]
    واللسان ليس له عظام لكنه يقتل [ أمم ]
    والحياه ما هي إلا قصة قصيرة !!
    ( من تراب . على تراب . إلى تراب )
    ( ثم حساب . فثواب . أو عقاب )
    فعش حياتك لله – تكن أسعد خلق ﷲ

  4. توقف تام لحركه الطيران و الفوضى في المطار
    اليوم توقف حركه السير الله يوقف قلوب اللي كان السبب .في شمال فرنسا الشتاء تصب ايام و ايام و.مكانش الفياضان هكذا و التبهديل .مزيه الماتش مع البنين فات.اصحاب الاقبيه و الاكواخ ربي معاكم سبه باش يرحلوكم قلبي تعمر منكم.

  5. خاوه papa راه حاصل دعولو😨😨😩
    تحيى الجزائر جزائرية وافتخر نشاء الله تتسڨم الطريق والبلاد 😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😭😳😨😨😨

LAISSER UN COMMENTAIRE

Please enter your comment!
Please enter your name here